الأربعاء، 18 سبتمبر، 2013

أنـآنيون



ودو لوأنهم يَعيشُون عمراً طويلاً
ومع ذَلِكَ يطمحون لأحلامٍ لاتتجـآوز منزلهم الصغير

يُكثِرون الشكوى لِبَشرٍ لايملِكون حولاً ولاقوه
جعلوآ الدين مُلكِيه والنبي خـآصٌ بِهم
والقرآنُ بحرٌ يغتَسِلون بهِ في شهرٍ وآحِد
والإسلامُ حِلمٌ لايكـآدٌ يتحقق

يَحمِلونَ الأنـآ بكُلِ تفآصيلهـآ العظيمه
دون نيه عآلميه تَطمَحُ لأن يوحِدَ الكونُ كُلهُ لله
فأصبَحوآ حقـآُ انـآنيون 

خوآطري



ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق